نخيل مولز

سياسة الخصوصية

وضعت نخيل، شركة مساهمة عامة، سياسة الخصوصية هذه ("سياسة الموقع") لتوضيح إلتزامنا بخصوصية زوار موقعنا الإلكتروني، وحفظاً لحقوقهم في خصوصية بياناتهم عند تواصلهم معنا عبر الإنترنت. يمثل الحفاظ على خصوصية تواصلك معنا عبر موقع نخيل ("الموقع") أهمية بالغة بالنسبة لنا. ونظراً لأننا نقوم بجمع معلومات مهمة من زوار الموقع، فقد وضعنا سياسة الخصوصية هذه كوسيلة للتعريف بممارساتنا فيما يتعلق بجمع المعلومات ونشرها. وتتعهد شركة نخيل بالتعامل مع معلوماتك الشخصية طبقاً لبيان الخصوصية الساري في وقت جمع هذه المعلومات، أو كما توافق أنت بخلاف ذلك. وباستخدامك لهذا الموقع، فإنك تقر بموافقتك على شروط سياسة الموقع، وبأن لنا الحق بتغيير سياسة هذا الموقع. وتقع على عاتق زائر الموقع الإلكتروني مسؤولية متابعة أي تحديثات/تغييرات قد تطرأ على هذه السياسة.

المعلومات المجمّعة

المعلومات المجهولة المصدر

يمكنك زيارة الموقع لقراءة المعلومات عن شركتنا ومنتجاتنا وخدماتنا دون أن تخبرنا من أنت، ودون الكشف عن أي من معلوماتك الشخصية. ولتحسين الإستفادة من موقعنا، تقوم شركة نخيل بقياس وتحليل المعلومات الإحصائية الجماعية والمجهولة المصدر بهدف إدارة موقعنا والتحسين المستمر لجودة خدماتنا وأداء الموقع.

يمكن أن تشمل المعلومات المجمّعة، دون أن تقتصر على، ما يلي: نشاط متصفح زائر الموقع أثناء مشاهدة الزائر للموقع، مسار تصفح الزوار للموقع، وقت زيارة المتصفح للموقع. وتحتفظ شركة نخيل بحق نشر ملخص عن المعلومات الجماعية المجهولة المصدر حول موقعها لأغراض ترويجية، مثل عرض نماذج من جمهور زائري الموقع على المعلنين. ويرجى ملاحظة أن هذه المعلومات ليست شخصية، بل ملخصات عامة عن استخدام زوارنا للموقع.

المعلومات التي يمكن التعرف عليها شخصياً

قد ترغب في طلب معلومات عن منتجات أو خدمات، أو طلب الاتصال بك. تسهيلاً لتوزيع هذا المحتوى، يطلب منك الموقع تقديم معلومات تتضمن على سبيل المثال ولكن غير محصورة على، اسمك، شركتك، لقبك، رقم هاتفك، عنوان بريدك الإلكتروني، اسم موقعك الإلكتروني، عنوان موقعك الإلكتروني(URL) وعنوانك البريدي. وبناءً على طلبك، يمكن أن تطلب منك الشركة معلومات إضافية، مثل عدد أفراد عائلتك، وطريقة معرفتك بنا. ويتم تقديم هذه المعلومات من قبلك طوعاً وليست مطلوبة من قبلنا لكي تستخدم موقعنا وتستمتع به.

استخدام المعلومات والإفصاح عنها

تستخدم شركة نخيل المعلومات التي نجمعها في الموقع للاتصال بك عند الحاجة من أجل المزيد من النقاش معك حول اهتمامك بشركتنا وخدماتنا، وتزويدك بمعلومات عن شركتنا وشركائنا، مثل حملات الترويج التسويقية والفعاليات. وقد يتم استخدام هذه المعلومات أيضاً لتحسين الخدمات التي نقدمها لك. ويتم جمع المعلومات وتخزينها بطريقة تتناسب وطبيعة البيانات التي نجمعها والحاجة إلى تلبية طلبك. ولا يتم تزويد أي طرف ثالث بهذه المعلومات لاستخدامه الخاص، ما لم تصرح أنت تحديداً بذلك.

ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز) وعدادات الشبكة (Clear GIFs)

ما هي ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز)

ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز) هي عبارة عن ملفات تضعها خوادم الشبكة على حاسوب مستخدم الإنترنت، وهي معدة لتخزين معلومات أساسية (مثل خيارات الزائر المفضلة). ويسمح استخدامها على هذا الموقع للزوار بالاستمتاع بمزيد من الزيارات، ورصد سلوك الزائر للموقع بصورة أدق. وهناك نوعان من ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز): ملفات تعريف الإرتباط للجلسات وملفات تعريف الإرتباط الدائمة. ولا تتوافر ملفات الجلسات إلا أثناء جلسة استخدام الموقع، ثم تختفي من حاسوب المستخدم بعد إغلاق المتصفح. أما ملفات تعريف الإرتباط الدائمة فتبقى على حاسوب المستخدم بعد إغلاق المتصفح. ولا تتعرف ملفات تعريف الإرتباط المستخدمة في الموقع عليك شخصياً، بل تتعرف على متصفحك فقط، ما لم تختر أنت التعريف بنفسك طوعاً. ويمكنك اختيار التعريف بنفسك لأي من الأسباب التالية: من خلال الطلب من المتصفح أن يتذكر اسم المستخدم وكلمة السر الخاصين بك، أو الاستجابة لعرض ترويجي أو اختيار نمط عرض خاص بك للصفحة الإلكترونية أو طلب مزيد من المعلومات عن منتج أو خدمة، وفيما عدا تلك الحالات ستظل بياناتك مجهولة المصدر.

كيف نستخدم ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز)

عند تواصلك مع الموقع، نحرص أن تكون تلك التجربة سهلة ومفيدة. فعند زيارتك لموقعنا، يستخدم خادم موقعنا ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز) لتحسين تفاعلك مع الموقع، من خلال تذكر خياراتك المفضلة على سبيل المثال. وبصورة أكثر تحديداً، تستخدم شركة نخيل ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز) لرصد سلوكك في هذا الموقع لتخزين الإعدادات الشخصية الخاصة بصفحات محددة. وبالنسبة لعملائنا الذين يقومون بتسجيل الدخول على بوابة شركة نخيل، يمكن أيضاً استخدام ملف تعريف الإرتباط (كوكيز) لتخزين اسم المستخدم وكلمة السر بحيث تستطيع شركة نخيل معالجة المعلومات وتسريع دخول المستخدم إلى الموقع. كذلك تساعدنا ملفات تعريف الإرتباط (التي لا يستطيع أحد سوى شركة نخيل قراءتها واستخدامها) في التأكد من أنك عميل لشركة نخيل أو زائر سابق للموقع (أياً كان الحال). وبالرغم من ذلك، سيكون متاحاً للمستخدمين الذين يعطلون قدرة متصفحهم على قبول ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز) تصفح الموقع، لكنهم قد يفقدون بعض الوظائف المعتمدة على استخدام تلك الملفات.

ضوابط استخدامنا لملفات تعريف الإرتباط (كوكيز)

يمكنك قبول أو رفض ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز)، فمعظم متصفحي الشبكة يقبلون هذه الملفات تلقائياً، ولكن يمكنك عادةً تعديل ضبط متصفحك بحيث يرفضها إن كنت تفضل ذلك. فإذا كنت تستخدم حاسوباً غير شخصي أو لا تريد تخزين هذه المعلومات، فإنك تستطيع تحديد زر الإختيار المناسب في صفحة تسجيل الدخول، وبذلك لا يتم استخدام ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز). وإذا اخترت رفض ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز)، قد يتعذر تسجيل دخولك أو الاستفادة من المزايا التفاعلية الأخرى لمواقع وخدمات نخيل على الشبكة والتي تعتمد على ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز).

ما هي عدادات الشبكة (Clear GIFs)؟

تُستخدم عدادات الشبكة (Clear GIFs) بالتوازي مع ملفات تعريف الإرتباط (كوكيز) لمساعدة مشغلي الموقع على فهم كيفية تفاعل الزوار مع مواقعهم الإلكترونية. وغالباً ما يكون عداد الشبكة عبارة عن صورة غرافيكية شفافة (1 بكسل × 1 بكسل) يتم وضعها على الموقع. ويتيح استخدام عداد الشبكة قياس تصرفات الزائر الذي يقوم بفتح الصفحة التي تحوي هذه الصورة الغرافيكية.

كيف نستعمل عدادات الشبكة (Clear GIFs)

نستخدم عدادات الشبكة لتسجيل سلوك الزائر لمساعدتنا على تحسين تجربة زيارته للموقع، وإدارة محتوى الموقع بما يناسب تفضيلات الزائر. وقد نستخدم عدادات الشبكة في هذا الموقع، وفي رسائلنا الإلكترونية، وفي دعاياتنا على مواقع إلكترونية أخرى، أو في دعاياتنا في رسائل إلكترونية تابعة لجهات أخرى.

مواقع الطرف الثالث

يحتوي الموقع على روابط لمواقع إلكترونية غير تابعة لشركة نخيل. ولا تعتبر شركة نخيل مسؤولة عن ممارسات الخصوصية أو محتوى تلك المواقع الأخرى. ويتعين على العملاء و/أو الزوار التحقق من بيانات سياسة الخصوصية لتلك المواقع الأخرى لفهم سياساتها. وقد يؤدي دخول العملاء والزوار إلى أي موقع من المواقع المرتبطة بموقعنا إلى إفشاء معلوماتهم الخاصة. ويتحمل المستخدم مسؤولية الحفاظ على سرية وخصوصية تلك المعلومات.